تضاعف عدد السجناء السياسيين في القرم المحتل خلال الأشهر الستة الماضية

UA|TV
19.10.16

مع كل عام من احتلال القرم تسوء ديناميات القمع المتبعة ضد تتار القرم، حيث تضاعف خلال الأشهر الستة الماضية عدد السجناء السياسيين في شبه الجزيرة المحتلة.

هذا ما أعلنته منسقة المنظمة الإجتماعية “طفولة القرم” مؤمنة سالييف، وفقاً لوكالة أوكر إنفورم.

وفقاً لها، تستحق قصة كل سجين من سجناء الكرملين أن تعرف وأن يحكى عنها، إذ أن المحتلين يسجنون الأشخاص أصحاب المواقف المدنية النشطة.

وقالت زوجة السجين السياسي سيران ساليف: “إذا درست مواد ما يسمى بـ” قضية حزب التحرير”، التي فبركت بشكل منسوخ وبدون دلائل، وإذا درست قضية ملاحقة إدم بكيروف، من ذوي الاحتياجات الخاصة، سيتضح أن الاتهامات الموجهة إليه سخيفة وباطلة، وإذا أعير الإهتمام لحظر مجلسي تتار القرم، سيتضح أنهم يلاحقون لأنهم تتريون قرميون يحملون هوية وطنية ودينية وبسبب مواقفهم المدنية النشطة وأفكارهم وآرائهم وقرائتهم الكتب الدينية”.  

المصدر: أوكر إنفورم
التاريخ: 19.10.16
التصنيفات: القرم المحتل
المشاركة:
أبرز الأخبار على UA|TV