منظمة الأمن والتعاون تدين القمع والاضطهاد في القرم المحتل

UA|TV
19.03.08

قال الممثل الدائم لأوكرانيا إيغور بروكوبشوك في منظمة الأمن والتعاون في أوروبا إن الوفد الأوكراني أثار مسألة القمع والاضطهاد في إقليم شبه جزيرة القرم المحتلة، كما عبر عن إدانته لاحتجاز السلطات الروسية رئيس الأساقفة كليمنت في شبه الجزيرة، وذلك خلال اجتماع المجلس الدائم لمنظمة الأمن والتعاون في أوروبا، الذي عقد في فيينا وفق تقرير وكالة أوكر إنفورم.

وقال إيغور بروكوبشوك: “تدين أوكرانيا بشدة القمع والاضطهاد الذي ترتكبه السلطات الروسية في الأراضي الأوكرانية المحتلة، وتدعو إلى وقفها فوراً، ونحث الرئاسة ومؤسسات منظمة الأمن والتعاون في أوروبا ومؤسسات الأعمال الصغيرة والمتوسطة على إيلاء اهتمام وثيق لحالة حقوق الإنسان والحريات الأساسية، بما في ذلك حرية الدين أو المعتقد، في القرم والدونباس المحتلين”.

كما ذكر الدبلوماسي أن سلطات الاحتلال في شبه جزيرة القرم تحاول إغلاق الأبرشيات الثمانية الأخيرة للكنيسة الأرثوذكسية الأوكرانية في شبه الجزيرة، وهو ما ذكرته أوكرانيا في الجلستين الأخيرتين للمجلس الدائم للمنظمة.

للتذكير فإن السلطات الروسية رفضت السماح لكليمنت زيارة السجين السياسي فولوديمير دودكا.

المصدر: أوكر إنفورم
التاريخ: 19.03.08
التصنيفات: القرم المحتل
المشاركة:
أبرز الأخبار على UA|TV