مجموعة حقوقية: أسير أوكراني لدى روسيا يحتاج دعما دوليا

UA|TV
19.08.13

دعت مجموعة القرم الناشطة في مجال الدفاع عن حقوق الإنسان، دعت الأوكرانيين ومناصري حقوق الإنسان إلى مؤازرة ودعم السجين السياسي الأوكراني المحتجز لدى روسيا فولوديمير بالوخ، الذي تم نقله مرة أخرى إلى زنزانة انفرادية لمدة 15 يوما.

جاء في بيان أصدرته المجموعة الحقوقية أن “الأسير السياسي الأوكراني فولوديمير بالوخ، الذي تفرض عليه روسيا جنسيتها، ويعاني جراء الممارسات التي تنتهجها السلطات الروسية بحقه، ما زال  يقاتل من أجل الحرية والكرامة دفاعا عن أوكرانيا”.

وأضاف البيان أن “الأسير الأوكراني يحتاج إلى دعم الشعب الأوكراني والمجتمع الدولي”.

وكانت محكمة تابعة للكرملين قد حكمت على الناشط الأوكراني فولوديمير بالوخ بالسجن مدة 4 سنوات و11 شهرا، بعد أن قام جهاز الأمن الفيدرالي الروسي باعتقاله في 8 ديسمبر 2016.

ادعى عناصر الأمن الروسي أنهم عثروا على ذخيرة ومواد متفجرة في منزل فولوديمير بالوخ، فيما يؤكد نشطاء حقوق الإنسان بأن بالوخ كان ضحية أعمال انتقامية من قبل السلطات الروسية، بسبب تأييده لأوكرانيا، ورفعه علمها في فناء منزله بالقرم المحتل.

المصدر: UA|TV
التاريخ: 19.08.13
التصنيفات: أسرى الكرملين, نشرات الأخبار
المشاركة:
أبرز الأخبار على UA|TV