مجلس الأمن يعتزم عقد جلسة مغلقة بعد تجارب كوريا الشمالية الصاروخية

UA|TV
19.10.04

سيعقد مجلس الأمن في الأسبوع القادم جلسة خاصة على خلفية اختبار كوريا الشمالية صاروخاً باليستياً جديداً أطلقته من غواصة، وفق ما ذكرته وكالة فرانس برس نقلاً عن مصادر دبلوماسية، جاء فيها:

 “سيعقد مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة اجتماعاً مغلقاً بسبب اختبار كوريا الشمالية للصواريخ البحرية، حيث أن الدول الأوروبية تحث المنظمة الدولية على مواصلة الضغط على بيونغ يانغ”.

دعت إلى الاجتماع بريطانيا العظمى وفرنسا وألمانيا، حيث أنه من المتوقع في المستقبل القريب إجراء المفاوضات النووية القادمة بين بيونغ يانغ وواشنطن.

تجدر الإشارة إلى أن الدول المذكورة تعتبر الاختبارات الصاروخية لكوريا الشمالية انتهاكاً لقرارات الأمم المتحدة وتصر على أن يؤكد الوفد الأمريكي قرار المجلس.

يذكر أن كوريا الشمالية أجرت مرة أخرى اختبارات صاروخية يوم الأربعاء الثاني من أكتوبر، أطلقت خلالها صاروخاً من غواصة كانت قبالة ساحلها الشرقي.

المصدر: أوكر إنفورم
التاريخ: 19.10.04
التصنيفات: أخبار الشركاء, أخبار عالمية
المشاركة:
أبرز الأخبار على UA|TV