بوروشنكو: لا استقرار في الساحة اليورو-أطلسية دون “أوكرانيا القوية” (فيديو)

أصبحت أوكرانيا تشكل الجناح الشرقي لحلف الناتو

UA|TV
18.11.07

صورة من موقع president.gov.ua

قال الرئيس الأوكراني بترو بوروشنكو خلال خطاب ألقاه في المؤتمر الدولي “دروس السنوات الهجينة” أن سياسة الاتحاد الروسي الممارسة ضد أوكرانيا، تمثل تحديا كبيرا  للأمن المشترك اليورو-أطلسي، ولذلك، فإن استقرار الفضاء اليورو-أطلسي يعتمد إلى حد كبير على أوكرانيا.

وأوضح بوروشينكو: “لا يوجد الآن من ينكر أن الكرملين يمارس سياسة الانتقام من أوكرانيا، والتي أصبحت تحديا كبيرا للأمن اليورو-أطلسي المشترك، فضلاً عن حقيقة أن لا استقرار في الفضاء اليورو-أطلسي دون “أوكرانيا القوية” والتي تشكل الجناح الشرقي للناتو، وروسيا المهووسة بأفكارها الجيوسياسية في الدونباس المحتل و شبه جزيرة القرم التي ضمتها بشكل غير قانوني تطور تقنيات أقوى من إمكانات أوكرانيا، وتهدد الأمن في المنطقة”.

Нині нема тих, хто заперечуватиме, що реваншистська політика Кремля проти України стала спільним викликом для євроатлантичної безпеки. Як і те, що без сильної України, яка перетворилася на де-факто східний фланг НАТО, не може бути й мови про стабільний євроатлантичний простір.Як невід’ємна частина Європи і всієї євроатлантичної спільноти Україна готова разом з партнерами спільно тримати оборону проти російської гібридної агресії. Очікую, що так звані фейкові вибори 11 листопада запустять запровадження нових санкцій та покажуть, що терпіння Заходу також не безмежне. Тепер час говорити не про послаблення санкцій проти Росії, а про їх посилення.#HybridDecade

Опубліковано Петром Порошенком Середа, 7 листопад 2018 р.

المصدر: UA|TV
التاريخ: 18.11.07
التصنيفات: أوكرانيا وحلف الناتو
المشاركة:
أبرز الأخبار على UA|TV