أوكرانيا: الأمن الروسي مارس التعذيب بحق مواطنين أوكرانيين من أجل تجنيدهما

UA|TV
19.12.09

حاول جهاز أمن الدولة الفيدرالي الروسي “إف إس بي” تجنيد اثنين من سكان منطقة لوهانسك شرق أوكرانيا، وفق ما ذكرته الخدمة الصحفية لجهاز أمن الدولة الأوكراني.

 وكان المواطنان الأوكرانيان في طريقهما لزيارة أقارب لهم في منطقة روستوف في روسيا، عندما احتجزهم جهاز الأمن الروسي و لفق لهما تهمة التحضير للقيام بعمليات تخريبية على أراضي الاتحاد الروسي. 

خلال التحقيق مع المعتقلين الأوكرانيين مارس المحققون الروس أساليب الضغط النفسي والجسدي، وتم احتجازهما  لمدة يومين في زنزانة مركز الاحتجاز دون طعام وماء، وطلبوا منهما جمع معلومات عن الأجهزة الأمنية الأوكرانية المنتشرة في إقليم لوهانسك.

عند عودتهما إلى أوكرانيا، أبلغ المواطنان الأوكرانيان على الفور إدارة جهاز أمن الدولة الأوكراني بالواقعة، وقدموا أدلة مفصلة حول ظروف التجنيد.

في هذا العام، كشفت إدارة جهاز أمن الدولة الأوكراني عن عشرات حالات التجنيد للمواطنين الأوكرانيين من قبل جهاز أمن الدولة الروسي، وذلك أثناء اجتيازهم للحدود الروسية أو بقائهم على أراضي الاتحاد الروسي.

وذكرت إدارة جهاز أمن الدولة الأوكراني أن القانون الأوكراني يعاقب بالسجن لمدة تصل إلى 15 سنة على تهمة الخيانة العظمى، وأن الإبلاغ الطوعي عن محاولات  التجنيد يعفي من المسؤولية الجنائية.

Джерело: UA|TV
дата: 19.12.09
категорії: مجتمع
поділитися:
Топ новин на UA|TV