ارتفاع ميزانية حلف الناتو بنسبة 7% خلال العام الحالي

UA|TV
19.07.03

أدت التهديدات الهجينة الجديدة وموقف روسيا العدواني، وعدم الاستقرار في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا إلى الحاجة لزيادة الميزانية العسكرية لحلف شمال الأطلسي بنسبة 7%، وفق ما أدلى به ألكساندر فيننيكوف ممثل حلف الناتو لدى أوكرانيا لبرنامج نقاط التماس الذي تبثه قناة UATV.

وقال فينينكوف: “لقد أدركنا الحاجة إلى الحفاظ على الإنفاق العسكري عند مستوى معين، وهو ما يتوافق مع وتيرة التهديدات والتحديات التي تواجهها الدول الأعضاء في الحلف، فالناتو يواجه هذه التحديات من أجل أمننا المشترك”.

ووفقاً له فقد زادت الدول الأعضاء ميزانيات الدفاع بشكل كبير بعد القمة التي عقدت  في ويلز، حيث اتفق على وقف تخفيض ميزانيات الدفاع وزيادة هذه المعدلات من أجل الاقتراب تدريجياً من نسبة 2% من الناتج المحلي الإجمالي لاحتياجات الدفاع بحلول عام 2024.

وأضاف فينينكوف: “نحن في طريقنا لتحقيق هذا الهدف مع إدراكنا التام لأهميته، وذلك بفضل القيادة الأمريكية، فقد أثار تفاوت نفقات المشاركة في ميزانية الدفاع بين الدول الأعضاء في الحلف  قلق الولايات المتحدة وحلف الناتو أيضاً”.

في العامين الماضيين وحدهما، أضافت الدول الأوروبية الأعضاء في الحلف بالاضافة إلى كندا 41 مليار دولار إلى إجمالي نفقات الدفاع للحلف، ويتوقع الناتو أن يصل هذا الرقم إلى 100 مليار دولار بحلول نهاية عام 2020.

وأوضح ممثل حلف الناتو لدى أوكرانيا: “هذا مبلغ مهم، ونتوقع زيادة في الاستثمار لتعزيز الإمكانات العسكرية التي تتطلبها القوات المسلحة، وزيادة الإنفاق على عمليات الناتو”.

يذكر أن التعاون بين الناتو وأوكرانيا يتضمن أحد الاتجاهات الجديدة المسماة “العلم من أجل السلام والأمن” و يهدف إلى تحديد المواد الخطرة في وسائل النقل العام، وبالإضافة إلى ذلك، يزود الحلف أوكرانيا بأفضل التقنيات في مجال الأمن السيبراني والتخلص من النفايات المشعة وزيادة التخزين الآمن للذخيرة.

المصدر: UA|TV
التاريخ: 19.07.03
التصنيفات: أوكرانيا وحلف الناتو
المشاركة:
أبرز الأخبار على UA|TV