المراقبون الدوليون يقيمون عالياً مستوى الديمقراطية في أوكرانيا

UA|TV
19.04.24

خلص المراقبون الدوليون في وصفهم للانتخابات الرئاسية الأوكرانية إلى أنها أجريت بطريقة ديمقراطية، حيث أوفت أوكرانيا بالتزاماتها بدعوة العديد من المراقبين الأجانب إلى الانتخابات الرئاسية 2019.

سجلت لجنة الانتخابات المركزية عشية الجولة الأولى من الانتخابات، أكثر من 2300 مراقب من 19 منظمة دولية و 17 دولة أجنبية، بالإضافة إلى ممثلي منظمة الأمن والتعاون في أوروبا والبرلمان الأوروبي، وتعاون المراقبون الأوكرانيون بنشاط مع ممثلي المنظمات غير الحكومية الدولية.

نائبة رئيس بعثة المراقبة الكندية في أوكرانيا أوليا أودينسكايا قالت: “لقد دعمت العديد من دول العالم أوكرانيا في إجراء انتخابات ديمقراطية، ونحن هنا للمساعدة والدعم”.

بعثة المراقبة الكندية هي منظمة غير حكومية تشرف على مراقبة الانتخابات في 40 دولة حول العالم، ووصل أول ممثليها إلى أوكرانيا في أوائل يناير.

وتابعت أودينسكايا: “لقد بدأنا العمل بـ 50 مراقباً أساسياً دائماً، وزعوا على جميع مناطق أوكرانيا، وبالتالي تمكنوا من توفير تغطية واسعة في هذه المناطق، حيث التقى المراقبون الدائمون مع المراقبين الآخرين عشية الجولة الأولى والثانية من الانتخابات، بحيث كان لكل إقليم 8 مراقبين من منظمتنا، نحن نتفاعل كثيراً مع الناس، لكننا بالطبع لا نؤثر ولا نتدخل، ومهمتنا هي الحفاظ على صفة الحياد الملازمة للمراقبين”.

بالإضافة إلى فرق المتخصصين -ومن خلال التعاون الثنائي- تم أيضاً مراقبة الانتخابات الرئاسية من قبل ممثلي المنظمات غير الحكومية الأوروبية، مثل المبادرة الدنماركية للحوار والديمقراطية Silba، التي تقوم بانتظام منذ عام 1994 بمهام قصيرة الأمد تتعلق بمراقبة الانتخابات في جميع أنحاء العالم.

وقال ممثل المبادرة الدنماركية فيكتور دي نتان “نولي اهتماماً للعملية الانتخابية برمتها، وفي الوقت نفسه، تعد سرية نتائج التصويت مهمة للغاية، وفي هذه المرحلة، يجب على أعضاء اللجان الانتخابية التقيد الصارم بالقواعد، حيث يعتبر موقف أعضاء اللجان الانتخابية من المراقبين الدوليين والمحليين عاملاً هاماً في عملية التقييم، كما نقوم بتقييم سلوك الناخبين أنفسهم في مركز الاقتراع، ودور الشرطة في ضمان القانون والنظام، وحتى تأثير الناشطين، فهذه كلها عوامل تؤثر على تقييم عملية الإقتراع”.

بعد نتائج الانتخابات، تعد المنظمات غير الحكومية تقريراً نهائياً ينشر على المواقع الإلكترونية للمنظمات وهو متاح للجمهور، ومن بين الانتقادات التي وجهها المراقبون الدوليون للانتخابات الرئاسية في أوكرانيا في عام 2019، ما يسميه الخبراء مشكلة تعبئة بطاقات الاقتراع التي بلغ طولها نحو 80 سم في الجولة الأولى، وكذلك حقيقة أن بعض مراكز الاقتراع افتتحت في وقت أبكر مما ينبغي، أما الجوانب الإيجابية، فقد أشار ممثلو المنظمات الدولية غير الحكومية في أوكرانيا إلى التنظيم الجيد للعملية الانتخابية والعمل المهني للعاملين في مراكز الاقتراع، فضلاً عن المستوى العالي للديمقراطية في البلاد.

المصدر: UA|TV
التاريخ: 19.04.24
التصنيفات: أوكرانيا
المشاركة:
أبرز الأخبار على UA|TV