الإنتربول يرفع اسم الناشط إيهور مازور لحين جلاء الحقيقة

UA|TV
19.11.14

تمكن الناشط الأوكراني إيهور مازور من العودة إلى أوكرانيا بعد رفع اسمه من قائمة المطلوبين للإنتربول لحين اتضاح الأمور. 

صرح بذلك سفير أوكرانيا لدى بولندا أندريه ديشيتسا، وفقا لتقارير وكالة أوكرإنفورم.

وقال ديشيتسا “قدمنا من جانبنا الوثائق إلى الإنتربول، وتوصلنا إلى رفع اسم إيهور مازور من قائمة المطلوبين الى الانتربول منذ مساء12 نوفمبر/تشرين الثاني ولغاية اتضاح الأمور، مما يعني أنه لن يحاكم، وأن قضيته ما زالت قيد البحث، الأمر الذي ساعد على عودته إلى أوكرانيا.

وأشار الدبلوماسي الأوكراني إلى أن الجانب الأوكراني  يعمل على اقناع زملائه البولنديين بأن القضية بحق الناشط الأوكراني -أحد المحاربين القدامى الذي شارك في عملية مكافحة الإرهاب إيهور مازور- هي قضية ملفقة.

 يواصل مكتب المدعي العام في لوبلين دراسة القضية ، حيث طلبت بولندا  المزيد من الوثائق الخاصة من الاتحاد الروسي، كما تلقى مكتب المدعي العام  في لوبلين معلومات قدمها مكتب الانتربول في أوكرانيا عن طريق مكتب المدعي العام الأوكراني.

وأكد السفير الأوكراني لدى بولندا أن عودة إيهور مازور إلى أوكرانيا لا تعني إغلاق القضية، وأنه سيتم اتخاذ القرار النهائي بشأن مواصلة هذه القضية ،ونقل المواد إلى المحكمة من قبل المدعي العام الذي يدير القضية في مكتب في لوبلين.

في وقت سابق أفيد أن الأوكراني إيهور مازور، الذي احتجزه الإنتربول في بولندا بناء على طلب روسيا، عاد إلى أوكرانيا.

المصدر: UA|TV
التاريخ: 19.11.14
التصنيفات: أوكرانيا
المشاركة:
أبرز الأخبار على UA|TV