اليورو يتراجع جراء مخاوف تباطؤ الاقتصاد والدولار يصعد

يعاني المصدرون في ألمانيا من ضعف الطلب العالمي والخلافات التجارية، بسبب سياسات الرئيس الأمريكي دونالد ترامب

UA|TV
19.01.09

تراجع اليورو وسط دلائل متزايدة على تباطؤ اقتصاد منطقة اليورو، بينما صعد الدولار رغم توقعات متزايدة بأن البنك المركزي الأمريكي سيوقف دورة زيادة أسعار الفائدة.

للشهر الثالث على التوالي، ساهم انخفاض غير متوقع للإنتاج الصناعي الألماني بضعف اليورو؛ ورغم أن الهبوط كان طفيفا، إلا أنه أبرز المخاوف بشأن حدوث تباطؤ.

يعاني المصدرون في ألمانيا من ضعف الطلب العالمي والخلافات التجارية، بسبب سياسات الرئيس الأمريكي دونالد ترامب.

المصدر: UA|TV
التاريخ: 19.01.09
التصنيفات: اقتصاد, نشرات الأخبار
المشاركة:
أبرز الأخبار على UA|TV