تدهور الحالة الصحية لمتهمين في قضية “حزب التحرير” بمركز احتجاز روسي

20.02.27

أفاد المحامي ناظم شيميمتوف بأن الحالة الصحية لموكليه إيديم إسمايلوف وشعبان أوميروف -المتهمين في “قضية حزب التحرير” المعروفة باسم (مجموعة سيمفيروبول الثانية)- قد تدهورت بشكل حاد خلال فترة اعتقالهم في مركز الاحتجاز بروسيا، وفق ما ذكره موقع “حقيقة القرم”.

وقال شيميمتوف: “ذكر موكلي إسمايلوف إن حالته الصحية بدأت تسوء في الآونة الأخيرة، وهو يعاني من التهاب الجيوب الأنفية المزمن، وتم إعطاؤه مسكنات للألم، لكن لم يقدم له العلاج، ويربط سمايلوف تفاقم مرضه بظروف عملية نقله من مركز الاحتجاز إلى المحكمة والعودة إلى المركز”.

وأشار المحامي إلى أن إدارة مركز الاحتجاز تتجاهل طلب إيديم إسمايلوف بالحصول على نظارة طبية، كما أن السجين سياسي الآخر شعبان أوميروف يشكو من آلام حادة في القلب.

وقال المحامي أن الطبيب أكد ان أوميروف يعاني من أمراض في القلب، ولذلك فإنه يتعين إجراء تشخيص دقيق وفحص شامل، وهو يخضع الآن لفحوصات نفسية.

وناشد شيميمتوف إدارة مركز الاحتجاز بإجراء الفحوصات اللازمة لشعبان أوميروف لتشخيص حالته الصحية، إلا أن الوحدة الطبية في مركز الاحتجاز رفضت طلبه، مشيرة إلى أن الوضع الصحي لأوميروف مستقر.

Джерело:
дата: 20.02.27
категорії: أسرى الكرملين
поділитися:
Топ новин на UA|TV