قلق أوروبي بشأن تدهور صحة أوليغ سينتسوف

يأمل دبلوماسيو الاتحاد الأوروبي في إطلاق سراح جميع المواطنين الأوكرانيين المحتجزين بشكل غير قانوني في روسيا

UA|TV
18.08.12

مصدر الصورة: Ukrinform-UATV

علق الاتحاد الأوروبي على تدهور الحالة الصحية للسجين السياسي الأوكراني لدى روسيا أوليغ سينتسوف، الذي يحتجز بشكل غير قانوني في أحد السجون الروسية. حيث قال المتحدث الرسمي باسم السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي:

“تشير التقارير إلى تدهور صحة سينتوف بسرعة، ونتوقع أن توفر روسيا له العلاج الطبي المؤهل المناسب في المؤسسات الطبية”.

ويتوقع الاتحاد الأوروبي الالتزام بالقوانين الدولية لحقوق الإنسان، كما يأمل دبلوماسيو الاتحاد الأوروبي في إطلاق سراح جميع المواطنين الأوكرانيين المحتجزين بشكل غير قانوني في روسيا و شبه جزيرة القرم.

هذا وشهد في العاشر من أغسطس، إجراء لقاء بين الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون ونظيره الروسي فلاديمير بوتين حول إطلاق سراح أوليغ سينتسوف.

يذكر أن السجين السياسي الأوكراني أوليغ سينتسوف، المحتجز بشكل غير قانوني في روسيا، يعاني من أزمة صحية نتيجة إضرابه عن الطعام، وأرادوا نقله مرتين إلى المستشفى، للبدء بعملية التغذية القسرية، وفي آخر مرة نقل إلى مستشفى مدينة لابيانغزه، أراد الأطباء ربطه بالسرير و إطعامه بالقوة.

المحامي ديمتري دينزي، أعلن أن أوليغ، لن يوقف الإضراب عن الطعام، وهو يشرب الحد الأدنى من المحاليل الطبية والماء، حتى لا يفقد الوعي، وأن وزنه انخفض إلى 70 كيلوغراما.

المصدر: UA|TV
التاريخ: 18.08.12
التصنيفات: أوكرانيا والاتحاد الأوروبي
المشاركة:
أبرز الأخبار على UA|TV